هلال سامي ..

 

الكاتب : فهد المطيويع

الصحيفة : الرياضية

التاريخ: 3/11/2013

 

   بالفعل هلال هذا الموسم هو هلال سامي وليس هلال جماهير نصف الأرض ولا هلال الإنجازات والتاريخ والمجد ولا هلال آسيا بعد أن كثرت المهاترات، وكثر استعراض العضلات من بعض المقربين من الهلال ومن بعض المحسوبين عليه ممن يبحثون عن فرصة سقوط أو تعثر ليصفوا حساباتهم مع الهلال أو مع مدرب الهلال ناسين أو متناسين أن هذا العبث سيكون على حساب تاريخ وإنجازات هذا الهلال الذي لولاه لما عرفهم أحد سواء كان عطاؤهم حباً للهلال أو حباً لأنفسهم، فهو في غنى عن هذا كل هذا خاصة وأنه يواجه الكثير بسبب التكتلات الإعلامية التي جندت نفسها لمحاربته والتحريض عليه بشكل واضح وفاضح وعلى عينك يا تاجر وضاع الهلال بين طيش محب وكاره، في الحقيقة الوضع الهلالي خارج الميدان ينذر بكارثة بعد أن تكاثر (الإناء) دون مبرر أو سبب مقنع في نفوس أناس كنا نحسبهم ذخراً للهلال وملاذاً له عند الشدائد ولكن دوام الحال من المحال، عموماً رسالتي لكل (المنبرشين) في ملعب الهلال هي أن الهلال ليس هلالهم فقط ولن يكون مهما كان حجم مساهماتهم المالية أو الإدارية التي لا تعطيهم الحق بأن يشوهوا وجهه الجميل لكسب جماهير ناد هنا أو هناك أو إثبات وجود، أيضا نود أن نقول إن جماهير الهلال لن تسمح لأحد بأن يصفي حساباته باسم الهلال، ببساطة شديدة نقول لهؤلاء إن الهلال باق لجماهيره ومحبيه وأنتم ذاهبون.

 

    باختصار نقول لسامي إن فريقه يقدم لمحات كروية جميلة ميزته عن غيره من الفرق لما يملكه من لاعبين من فئة السوبر ستار القادرين على التعامل مع ظروف المباريات وإن كان يعاب على الفريق ضعف التركيز في بداية المباريات وارتباك خط الدفاع وسهولة تجاوزه وضعف ردة فعل حارس المرمى، الفريق بشكل عام بحاجة لتقوية محاور الفريق وتفريغهم للجانب الدفاعي فقط لتخطي مشكلة متوسطي الدفاع المزمنة.